الثلاثاء، 7 فبراير، 2017

مقتطفات "حرب العصابات"

#تعريف_حرب_العصابات


1- حرب ثورية تُجنّدُ السكان المدنيين أو جزء منهم ضد القوة العسكرية الحاكمة الظالمة أو ضد قوة مُغْتَصِبَة أجنبية ، والثوار هم مجموعة من السكان المحليين تُعارض منهج الحكومة وفكرها وشرعيتها، وقد تكون دوافع هؤلاء السكان عنصرية أو قبلية أو عقائدية .


2- حرب بأبسط الأشكال وأرخص الأدوات من قِبَل طرف فقير ضعيف ضد خصم قوي يتفوق عليه في العدة والعتاد .


#بعض_مسمياتها


-تُسمّى بحرب العصابات أي مجموعات صغيرة ضد تشكيلات نظامية .

- و تسمى حرب البرغوث والكلب فالبرغوث دائماً يلسع الكلب ويُحْدِث به جروحاً ويهرب ، فيقوم الكلب بعض نفسه وهرش جلده ، ثم يعود إليه البرغوث ويلسعه مرة أخرى ، وهكذا دواليك حتى يفقد توازنه وينهكه ويقتله .

- وأيضاً تسمى بحرب الأشباح حيث تعتمد المجموعات على الإختفاء فجأة والظهور فجأة بإستراتيجية (اضرب واهرب).

- ومن الأسماء أيضاً حرب المستضعفين أي قيام مجموعات تمثل شريحة كلهم مستضعفين أو مضطهدين ، ضد عدو متفوق بالعدة والعدد .

- وتسمى بحرب الإستنزاف كونها تعتمد تجنب المواجهة المباشرة إلى وقت طويل الأمد بغيت إستنزاف العدو إلى حد بعيد جداً .


#استراتيجية_القتال
‏إن أولى خطواط التغيير يجب أن تكون هي تغيير إستراتيجية القتال في الساحة #السورية والإنتقال من المواجهة إلى"حرب العصابات" كما كانت أول #الثورة
‏تغيير "الإستراتيجية القتالية" في ساحة #الثورة السورية لايشترط لها توحد أو غيره فعلى الفصائل وضع أولوية التغيير في الأسلوب إن إجتمعت أو تفرقت .

#السياسة_والكياسة
‏على القادة إن كانوا فطنين العمل بالسياسة بشكل صحيح فبدل تقديم التنازلات للجميع التي لن تعود بالفائدة عليهم إختيار خطة تحيد الأعداء الأقرب،
‏مع عدم إغفال أن العدو الأول أمريكا لكنها ليست عدو مباشر كروسيا وإيران ، كما أن تركيا صاحبة مصالح ليست مناصرة لكم لكن ممكن كسبها بدون تنازل،
‏الأردن من ضمن حلف الأعداء لكنها ليست عدو مباشر حالها كحال غالب الدول الموظفة في الحظيرة الأممية ، فلابد لسياسة جديدة غير تلك التي دمرتكم،
‏فمن الحنكة تحييد العدو الغير مباشر عبر تفاوضات سرية لمعرفة اطماعه ودراسة مايمكن منحه منها مؤقتاً أوإيجاد صيغة تجعله في تردد من الدخول بالحرب،
‏ومن الضروري جر الدول التي لهاعداوات مع العدو المباشروكسبها لاشتراك مصالحنا في عدو واحد ولو سياسياً،وهذا يعتمد بشكل كبيرعلى السياسيين وقدرتهم،
‏أما ماحصلناه للآن من السياسيين حقيقة هو تجميع الأعداء وتأليب الأصدقاء وجر العداء بأسلوب السياسيين الانهزامي الأقرب للتسول .هذا والله أعلم.


#معلومات_في_حرب_العصابات

حرب العصابات شكل من أشكال القتال بين مجموعات مسلحة وقوات نظامية وقد تقوم بها مجموعات محلية ضدَّ محتل أجنبي، فهي أسلوب عسكري يلجأ إليه الطرف الأضعف للتغلب على خصم قوي عندما يجد أن المواجهة النظامية ليست في مصلحته.

-تتميز حرب العصابات بطابعها الفجائي المباغت، لاستنزاف العدو وجره إلى تعبئة دائمة وتكبيده خسائر فادحة بجهدٍ قليل، كما تلجأ في بعض الأحيان إلى تخريب المنشآت والبنيات التحتية الحيوية بالنسبة له. وتختلف حرب العصابات عن عمليات المرتزقة لأن دافعها عقائدي و سياسي وأيديولوجي، في حين أنَّ عمليات المرتزقة دافعها مادي صرفْ.، وظهر هذا النوع من الحروب لأول مرة مع مطالع القرن الـ19 خلال حرب التحرير الإسبانية ضدَّ احتلال جيوش نابليون بونابارت لـ إسبانيا وتدخلها في شؤون الداخلية بعد أنْ كانت دخلتها بترخيصٍ من الملك شارل الخامس، بذريعة غزوِ البرتغال عقابا لها على الترخيص للسفن البريطانية بالتزود بالوقود والمؤن من موانئها..،

-أصبحت حرب العصابات تقليدا شائعا بين حركات التحرر عبر العالم في القرن العشرين سواء في أفريقيا أو آسيا أو أميركا اللاتينية، وتزايدت في الستينيات والسبعينيات من ذلك القرن بظهور حركات تبنت هذا الأسلوب.، 

-في المنطقة العربية، شنَّت جبهة التحرير الوطنية الجزائرية حرب عصابات ضروسة ضد الاحتلال الفرنسي وكبدته خسائر فادحة وحملت إلى القضية الجزائرية آفاق العالم، واشتهر من تلك المعارك المشهودة معركة الجزائر العاصمة التي دارت أواخر عام 1957 1957 وقاد فيها ياسف سعدي قوات جبهة التحرير على مستوى العاصمة في مواجهة الفرقة العاشرة للمظليين في الجيش الفرنسي بقيادة الجنرال ماسو والذي تصرف بوحشية ضد الأهالي وضد مقاتلي الجبهة.، 

-في المغرب، نفذ جيش التحرير عملياتٍ نوعية من حرب العصابات ضدَّ الاحتلال الإسباني خصوصا في منطقة الريف تحت قيادة الزعيم عبد الكريم الخطابي مثل معركة أنوالْ، وكذلك في منطقة سيدي إفني حيث أثخنت قبائل تكنة وآيت بعمران الجيشين الفرنسي والإسباني عبر عملياتٍ نوعية خاطفة مُستلهمة من تكتيكات حرب العصابات، 

وقبل ذلك، اشتُهر المجاهد الليبي عمر المختار بتكتيكاته الفريدة التي كبَّدت الجيش الإيطالي خسائر فادحة فصارَ بذلك رمزا من رموز حرب العصابات التحررية عبرَ كمائنه المشهودة وغاراته الفتاكة ضد حاميات الجيش الإيطالي في كل أرجاء ليبيا، إلى أنْ اعتُقل وأُعدم عام 1931.

-ودفعت حرب العصابات قادة سياسيين وثوارا إلى العالمية لما تمكنوا من تحقيقه من مكاسب عسكرية تَخدم أهدافا سياسية، مثل اسم الثائر الأرجنتيني أرنستو غيفارا حيث خاض هذا الطبيب الشاب حروبا كثيرة من هذا النوع.

-ألهمت حرب العصابات منظري العسكرية النظامية في الفترة المعاصرة، وهو ما أثمرَ في النهاية تشكيل القوات الخاصة التي تُوكل إليها مهام محددة في عمقِ أراضي العدو، وتتحرك في مجموعاتٍ صغيرة لإصابة أهدافٍ محددة في نطاقها الزماني والمكاني ، ومن أوجه الشبه الأخرى كذلك بين حرب العصابات والعمليات الخاصة أنَّ هدفهما ليس تحقيق مكسب ميداني أو عسكري حاسم وإنما تكبيد العدو خسائر، أو التمهيد لعملية عسكرية كبيرة عبرَ تلك العمليات النوعية التي قد يكون هدفها تنفيذ اغتيالات أو تخريب بنيات أو تجهيزات أو قطع خطوط إمداد إلى غير ذلك.


#الدفع_بين_النصح_والرفع
‏في حرب الدفع وردالصائل من الضروري تجاهل بعض معاصي المجاهدين إن كان في نصحهم سبب لتخلفهم،مع تحري الوقت والمكان المناسبين للنصح إن أمكن أو فلا ،
‏يقول الشيخ عبدالله عزام:إذا أردت أن تقاتل مع شعب لايعصون الله عز وجل ويفعلون مايؤمرون فهذا ليس موجوداً في هذه الدنيا واذهب إلى السماء وقاتل.،
‏والمعنى المراد ، لا يوجد بشر بعد الانبياء يخلو من المعاصي قلت أو كثرت ، مع الاجتهاد على تركها والنصح لفاعلها .

#الفرق_بين_الجيش_والعصابات

‏يقول خبراء غربيين : أنجح الجيوش هي تلك التي تتشكل من العصابات.
شرح: المتشكلون من العصابات يبقى عامل التماسك أقوى من العامل في الجيش التقليدي ،
‏حيث أن الجيوش التقليدية مبنية على روتين واحد ، فمثلا لو إنقطعت خطوط الأمداد تنهار فيالق ،
أو مثلاً لو حصل إنقلاب فيأتمر ذلك الجيش مثل القطيع ،
‏أماالجيش المشكل من العصابات فهو في أساسه قد مر وخاض مراحل واقعية عملية لم تخضهاالجيوش التقليدية إلانظرياً ،فتركيبة العصابات متماسكة بالتجربة ، فضلًا عن التماسك بالقضية الواحدة التي على أساسها تشكلت العصابات و المجموعات طوعًا وليس تطويع مفروض .

#العصابات_والأوراق_السياسية

‏حرب العصابات لاتعتمد فقط على حسم المعارك عسكرياً بل عندها الجانب السياسي مهم جداً ،
في فيتنام حيث أرسل القائد جاب زعيم العصابات المسلحين ‏للمدن(اكثر من٣٦مدينة) في هجوم سمي بالانتحاري وظاهره كان خسارة العصابات وتكبدهم العديد من الخسائر في الأرواح ، لكن سرعان ماظهر البُعد الحقيقي ،
‏حيث عمت المظاهرات مدن أمريكا تعرض صور قتلى الأمريكان في تلك العملية وتطالب الحكومة بالانسحاب من فيتنام سرعان ما تطور الأمر و حصلت أعمال شغب أربكت الحكومة حقيقة.

#العصابات_تحتاج_عامل_الصبر

‏من أهم أسباب نجاح حرب العصابات الصبر وإستدراج العدو لحرب إستنزاف، القرن الماضي كان أهم أسباب إنسحابات الأمريكان وانهيار السوفيت هو الأقتصاد،
‏فمثلاً كان انسحاب الأمريكان من فيتنام السبب الحقيقي حينها هي أزمة النفط بسبب تكاليف الحرب، وكذلك في العراق العجز المادي لطول الحرب والخسائر ، وكذلك افغانستان .

#الثورات_حرب_العصابات

خصائص :
- لايمكن لجيش نظامي هزيمة قوى شعبية "ثورة" مؤمنة بقضيتها .
- ليس على القوى الشعبية إنتظار الفرص للقيام بمعركة حسم ما ، إنما عليها البدأ وحسب .
- في كل بؤرة ثورية على القوى إتخاذ الأرياف مراكز إنطلاق نحو المدن وليس العكس ، لمَ تمتاز به خطوط الريف و مساحاته .

مفهوم العصابات :
عسكرياً لا تختلف الجماعات عن قطاع الطرق وهذا الواجب من حيث إتباع طرق إدارة المعارك ، أما الفوارق التي تتمايز بها الجماعات الثورية عن قطاع الطرق هي القضية الشرعية والشعبية والسياسية .،

فائدة :
إن أي ثورة شعبية وليدة ضد مستعمر أو حكم مستبد وحتى تتمكن يجب أن يكون لها طليعة (طليعة مقاتلة ، طليعة سياسية ، طليعة مفكرة ، طليعة نخبوية ، ...) محافظة على بقائها ما أمكن مع التأكيد أن الجميع يضحي بحياته في سبيل بقاء قضيته ، وحتى تستطيع الحفاظ على بناء جسمها باستمرار لابد من إتباع إسلوب
(إضرب و اهرب) إلى أن يحين الوقت المناسب لمعركة حسم أو معارك مفصلية حاسمة تكون الجماعات والعصابات بنت جسمها السليم "جيش" بشكل منظم .

#أسلحة_الثورة_الحقيقية

- إن من أهم أسلحة الثورة هي الحاضنة وتجديد الحراك فيها كل مدة عبر نشر التوعية والتذكير والتأكيد على أسباب وأهداف الثورة وعدم التهاون في إهمال هذا الجانب الذي قد يصل غالباً لتململ الحاضنة وفقدانها شيئاً فشيء أو بروز جيل جديد لايعرف حقيقة الثورة إن طالت .

- ومن أهم عوامل إبقاء زخم الحاضنة الشعبية هو التجديد الخطابي الموجه من قيادات الثورة إلى أبنائها وشعبها عبر التأكيد على إستمرار ثورتهم وعدم التفريط بها وتجاهل الدماء التي سالت لأجلها .

- ومن العوامل الهامة لرسالة الثورة هو التفوق الأخلاقي على العدو تجاه الشعب بشقيه (مع أو ضد) مما يميزهم على العدو وذلك عبر أمور كثيرة ،
مثلاً : مراعاة عادات وتقاليد كل منطقة يدخلها الثوار وضبط المخالفات بطريقة ودية ما أمكن سلسة وتبرير مايكون غير مفهوم للناس بالتوعية المستمرة وتخصيص من يجيب على أي تساؤل أو شكاوي ضد عناصر الثوار .

- ومن الأسلحة الضرورية لزعزعة العدو وضرب ثقته بنفسه وبمعنوياته إيجاد حلول وطرق تفرض على المدنيين في مناطق نفوذه الشعور بالخطر وعدم الأمان ودفعهم للإرتحال من مناطقه وهذه نقطة غاية في الأهمية سهلة التنفيذ كثيرة الأساليب .

#سلاح_لا_يُعوض

لضمان إستمرار ونهوض وتطوير الجماعات المقاتلة أو على الأقل بقائها متوازنة يجب مراعاة الحفاظ على نوعية خاصة من الأسلحة والذخائر وهي التي لايمكن تحصيلها عبر الشراء من التجار و المهربين ومحصورة في إغتنامها من القوات المعادية على الأرض ،
مثل : الدبابات ، الشيلكا ، مضادات دروع نوعية . ،
وتجنب إستخدامها في معارك غير مضمونة النتائج أو يغلب فيها الفشل أو قد تتطلب الإنسحاب السريع .،

إن الحفاظ على مثل هذه الأنواع من العتاد والسلاح والذخائر هو بحد ذاته سلاح للجماعات المقاتلة والتخطيط لكيفية تعويض نوعيات خاصة من الذخائر المصروفة في معركة ما هام ، مثل نوعيات ذخائر لأسلحة غير متداولة أو منتشرة في المكان ،
فقد تُفرض معركة ما في وقت ما لاينفع معها تلك الأسلحة التي يمكن تحصيلها أو تعويضها عبر المهربين أو بصفقات مشابهة باستثناء إغتنامها من العدو مباشرة وغالباً يكون العدو حريص على تلك النوعية من الأسلحة ويأخذ تدابير وقائيه للحيلولة دون وقوعها بيد الجماعات عبر تلغيمها لإتلافها والتخلص منها في حال إضطر للفرار أو عن طريق معاهدات مع دول قد تدعم الجماعات بتلك النوعية أو عبر إتفاقيات مع دول الجوار لتشديد الرقابة الحدودية لمنع تسريبها وماذلك يكون إلا لأهميتها وقد لاندرك واقع خطر ما نحذر وننصح به اليوم لكن مع مرور الوقت ستتجلى أهمية ما ذكرناه من ضرورة إقتصاد الذخائر والسلاح الهام .

#التخريب_المنظم في #صراع_المستضعفين

- هو أسلوب ضروري في حرب المستضعفين ضد جيش مستبد ويكون التخريب داخل مناطق نفوذه ونعني هنا التخريب المنظم الذي يضر في ذلك الجيش بشكل مباشر دون تأثير على الشعب بشكل خطير ، فمثلاً تخريب الخطوط الحديدية أو شركات الكهرباء أو شبكات الهاتف أو الطرقات الرئيسية أو الجسور ... ونحوهم .

-الفائدة منها كبيرة على الصعيد النفسي والعسكري والمعنوي ، وهي على المدى القريب أو البعيد تسبب إرتباك حقيقي داخل صفوف جيش العدو وتنعكس سلباً عليه حتى مع تلك المعارك في خطوط الإشتباك مما يشعره بالقلق الدائم أن خلايا الثوار تراقبه عن كثب مثل الشبح وتطاله بأي وقت هي تريد .

-هذه الأعمال التخريبية تحتاج مجندين داخل مناطق العدو تتوفر لديهم الكفائة العلية والخبرة الكاملة والدراية الصحيحة للتفريق بين التخريب المنظم المفيد وبين التخريب العشوائي ذا غير ثمرة أو الذي قد يأتي سلباً على ثورتهم وهذا يحتاج نوعية بشرية خاصة لتنفيذ تلك المهام.

#مدارس_أغرار_ثورية

لما كانت المعركة طويلة كان لابد من طرق لضخ العنصر البشري للاستمرار في صراع قوى الأعداء ولعل الدورات والمعاهد الشرعية المنتشرة المتبعة والمعسكرات القتالية المتبعة في الوقت الحالي ليست خيار تجتمع عليه كافة الشرائح المتفاوته مع أنها ضمن "الثورة" وذلك يعود لأسباب عديدة من حيث شروط تلك الدورات والمعسكرات ومن حيث قابلية الشخص نفسه وجاهزيته نفسياً واجتماعياً لفكرة معاهد ومعسكرات .،
هذا واقع لابد حل مبدأي مرحلي له ، ولعلي أقدم مقترح بسيط سريع يمكن تعديله وتطويره وضبطه بالشكل الصحيح والغاية ههنا فقط توسيع الأفق .،
مازال كثير من شبابنا في المجتمع الداخلي بعيد عن حقيقة الصراع العقائدي الشرعي مع إجتماعهم تحت مظلة "ثورة"
ومن هنا يمكننا جعلها فرصة تدريجية نحو مسار صحيح لشبابنا المتحمسين لكن يجدون أنفسهم بعيدين عن روتين المعاهد الشرعية والمعسكرات القتالية وذلك بإنشاء مدارس ثورية لها مبدأ ومنهاج بسيط تعتمد على دروس تجذب الشباب مثل تعليمهم إستخدام السلاح وتقديم فرص الرماية والمبادئ الأولية للقتال وحصص أخرى تتعلق بثورتهم السنية وعلى ماذا قامت وإلى أي هدف تطمح وحصص أخرى تكون ترفيهية منضبطة كنوع لجذب كافة أنواع الشباب الصاعد.،
هكذا من لايجد نفسه في تلك الدورات سيجد نفسه في مثل هذه المدارس ولو إعتبرها بداية أنها فقط للترفيه والتسليةولكنها غالباً ستكون هي خطوته الأولى وإنطلاقته نحو تلك الدورات بعد تثقيفه بشكل صحيح في "الصف الأول أغرار" .

ملاحظة : أُذكر أني لا أقدم دراسة هنا وإنما فكرة مهمة من وجهة نظري تحتاج دراسة مطورة والإستفادة بشكل كبير جداً منها وهي سهلة التنفيذ ولاتحتاج لإمكانيات كبيرة للبدأ والله الموفق الهادي.

#الأخذ_بالأسباب_عين_الشجاعة

لاتخلط بين #الغباء وبين الأخذ بالأسباب ،
هناك فرق بين الجبن وبين الحذر فعليك أخي المجاهد التفريق بينهما وعدم الإندفاع و #الحماسة التي إن وضعتها في غير موضعها كانت عليك #شر ، وهنا أقصد تحديداً أرض المعركة من طرق تقدمك فيها وأساليب قتالك إلى تحصنك وتموضعك ،
قابلنا الكثير من المجاهدين الذين حدث عندهم لغط في فهم الفرق بين #الشجاعة وبين الغباء العسكري أو بين الجبن وبين الأخذ بالأسباب وهذه #طامة يجب على القادة المباشرين تفهيمها لجنودهم بالشكل الصحيح السليم وللشرعيين دور في حث المجاهد على الأخذ بتدابير حماية نفسه ما أمكن وأن إهمالها #مخالفة شرعية ومسائلة من الله عز وجل يوم القيامة وحتى يكون الحديث أوضح سأضرب أمثلة سريعة مع علمي أن بضع كلماتي التي مرت قد فهمها الغالب والآن كل شخص منكم يتذكر موقف مر به يتعلق بهذا الموضوع .،
#أمثله :
1- تقدم المجاهد للهجوم وهو مكشوف الجسم واقفاً وكذلك في رباطه أيضا مما يشكل خطر على المجموعة كاملة فإن نصحه أحد رد وقال:(لن يحدث إلا ماكتبه الله) ..!!
2- الصوت العالي في خطوط قريبة من تماس العدو..!
3- إشعال إنارة ولو صغيرة في الليل بأرض مكشوفه..!
4- اللعب بالسلاح وقت الاستراحة أو إصدار قرقعة منه ليلاً..!
5- تصوير نقاط الرباط وبثها عبر موقعه التواصلي قبل نهاية المعركة وإفراغ تلك النقطة..!
6- البقاء في المجموعة رغم سماع أصوات طيران قريبة..!
7- التموضع بجانب أجسام يتخذها الطيران نقاط علام..!
8- وضع سماعات الأذن أو تشغيل الأناشيد والقرآن في نقاط الرباط الباردة مما يعيق عمل مطلق ميزة السمع..!
9- حراسة نقاط الرباط واقفاً يتمشى ذهاباً وإيابا..!
10- الحديث بصوت عالي عبر القبضات اللاسلكية..!
11- تجمهر المقاتلين عند نقطة حديثة التحرير وتكبيرهم فرحاً بصوت عالي..!
12- رمي الرصاص على الألغام والأجسام الغريبة التي خلفها العدو بعد فراره..!
13- إهمال تطبيق التدريبات التي تلقاها المجاهد في المعسكر ظنناً أنها غير مجدية التطبيق في ظروف المعركة كطرق التنقل والرماية والإشارة والأنسب من مواضع التمركز..! .

لن أطيل أكثر لإعتقادي أن الفكرة واضحة فالأمثلة تكاد لاتنتهي وممكن تفادي إحتمالية الأخطاء بجملة واحدة هي
(إلتزم تنفيذ ماتدربت عليه ما أمكن).

#سياسة_أنظمة

إن أي نظام حاكم قائم على الديموقراطية أو الإشتراكية أو مثيلاتها من أكذوبة "الدكتتوريين" ، هذا #النظام يسعى لتثبيت حكمه وإجهاض أي إنقلاب قد يحصل أو أي #ثورة قد تتفجر بكل السبل وعبر مراحل نابعة من عصب الدولة ويعمل على:
1- فرض #دستوره على كافة شرائح الشعب وبكل السبل المتاحة له من الإعلام المزيف وحتى الإضطهاد وفرضه عنوه.
2- إحتكار الإقتصاد وحصره في #رموزه وحاشية الحكم بكل الوسائل من النصب والأحتيال إلى السلب بالقوة (تشليح).
3- شرعنة النظام عبر لحى وعمائم #تفتي له إلى إستخدامه القوة الحديدية عبر دباباته وطائراته.
4- توريث المراكز #الأمنية والسلطة الفعلية لجنس الحاكم بدون النظر للخلفية العلمية ليتربع الجهل ويتحكم بأصحاب الشهادات وغالباً يهاجر النخب من تلك البلاد.

ومن خلال هذه الأساليب ينجح إلى حد ما النظام #الظالم
في البقاء والأستمرار إلى وقت أطول أو إلى حين يصل الشعب مرحلة اللافرق بين الحياة والموت يبتغي حريته ليبدأ تاريخ جديد ثمنه #الدم .

#أمن_الجماعة_في_الفرد

مقدمة:
-إن أمن الجماعات يكون من خلال حرص الفرد وتثقيفه بفن الأمن الفردي وأنواعه وأهميته ونتائجه السلبية والإيجابية فإن كل فرد مقاتل في طليعة #الأمة هو كنز لايمكن تعويضه بسهولة ناهيك عن تكاليف تجهيزه (عسكرياً ، شرعياً ، ونفسياً ، ...إلخ) حتى يكون مقاتل صحيح وكل هذه الوقت يذهب من دماء الأمة و #الحاضنة الصابرة ، وهذا أمر لايجوز الأستهتار به أو إهماله كما هو الحال اليوم تحت أي ذريعة يتذرع بها الفرد أو الجماعة أياً كان موضعها أو تصنيفها فهي مادامت على مواجهة #أنظمة فهي بالضرورة في "خطر".،
أمن الفرد لايحتاج إلى تعب شاق أو ثمن باهظ بل هو أقل من أصغر دورة شرعية أو عسكرية ممكن تنفيذ كراسها بأساليب كثيرة بسيطة ذات نتائج عظيمة إن أتقن المدرب فنها ،
وهنا سنحاول التطرق لها باختصار شديد بإذن الله فيما آت .

#أمن (السكون ، الحركة ، الإتصال) .

تأمُلات :
-على المقاتل أن يعي جيداً أن في فترة إستراحته وسكونه ، عدوه لا يعرف الراحة أو إجازه وهو دائم جمع المعلومات الصغيرة قبل الكبيرة وبمناسبة أو بدونها فالعدو لايعرف معنى تحييد جماعة أو شخص ! ،
هو يجمع ما أمكنه بشكل عام حتى ولو رتب أولوياته القتالية لكن أجهزته الإستخبراتية لا تتوقف أو تتململ في جمع المعلومات فهي تنظر نظرة مستقبلية للمعركة القادمة والتالية ضد عدوها ، وحين تبدأ تكون حينها تملك كنز معلومات حقيقي عن أسماء وصفات ومواقع وتسليح عدوها الغافل عنها وحتى عن معنوياته النفسية وترتيباته الجسدية .،
كل هذه المعلومات يجمعها العدو من خلال أفراد تلك الجماعات الغافلة عن إمكانية عدوها وهي نفس تلك المعلومات التي ظنها الفرد بالسابق غير هامة وتافهة ولا يستفيد عدوه منها إن وقعت بين يديه !!.

ومن المصائب الأعظم ظن كل فرد أنه بعيد عن أهتمام ومراقبة العدو له بذريعة (من أنا) !
وهو لا يعلم أن العدو يعتمد في عملية إختراقه وتجسسه على لعبة (البحث عن المفتاح) الذي قد يجد بعضه عندك إن لم تكن أنت #المفتاح وغالباً لو علمت كيف يعمل العدو ستتسائل هل فعلاً هذا هو المفتاح! .،

لن تصل الفكرة من خلال بضع أسطر ولن يتسع المجال لذكر أمثلة هي فعلاً حدثت وسأكتفي بإعطاءك الوقت لتراجع قصص عشتها أنت أو سمعتها بتكرار تؤيد مادار حديثي حوله وسأنتقل للواجبات "واجبات الفرد" فهي أهم .

#حرب_المعلومات

واجبات :
-إن واجباتك كفرد يحمل هم أمته يحتم عليك الصدق في النية والقول ومزيد من #حفظ اللسان وترك مالا يعنيك من الحديث ومحاربة #فضولك بكل الطرق الجيدة وتجنب ذكر ما يخص الأمور العسكرية والأمنية على الهاتف أو أمام العوام الذي يختلط أهل الوشايه بينهم بسهولة ، ومهما كنت تظن الأمر صغير أو تافه ولا قيمة له أكتم ما لا يعني غيرك معرفته فلو إستفاد العدو من كل فرد معلومة واحدة وفرضنا تعداد الجماعة 10000 آلاف فرد فيكون العدو فعلياً إستفاد عشرة آلاف معلومة! !
ولو من هذا الرقم خرج العدو ب500 كلمة هامة و50 كلمة خطيرة حساسة فهي كارثة أنت سببها أو جزء من مسبباتها وشريك .،

ليس حفظ اللسان كل شيء لكنه أهم شيء
كما أن مظهرك العسكري في المناطق الشعبية الهادئة كارتة حقيقية يتسبب بمزيد من الدماء عبر طائرات العدو التي رصدت وجودك ووجود عشرات "مسلحين" في منطقة ما ،

وقد تكون أنت (المفتاح) مفتاح لطائرة الإستطلاع نحو مقرك أو معسكرك أو تجمع لإخوانك المجاهدين وهذا قد حصل كثيراً ومازال يتكرر بإهمال #الفرد و تراخي #الجماعة

والأهم هو أصلاً لاحاجة لك في المظهر العسكري بين حاضنتك الشعبية فهي تأتي بنتائج عكسية سنتحدث عنها فيما بعد بشكل خاص ،
أكتفي بهذا القدر مما حضرني على عجالة فقد أردت فقط تسليط الضوء على هذا الجانب فهو بقدر أهميته مهمل من قِبَل الأفراد والجماعات وتساهلوا به رغم إبداع #العدو في قنص المعلومات وجمعها وتطوير كوادره المخابراتية والإستخباراتية وقد كنا سابقاً نتعامل بحس أمني فطري حين كان العدو ضعيف مقارنة به اليوم فكيف وبعد تطوره السريع!
والله المستعان.

#تصحيح_مفاهيم

-حرب العصابات هي فن كامل ممكن تطويره بما يتناسب الطبيعة الاجتماعية والعسكرية والاجتماعية مع كل بلد هذا بشكل عام ،

-مفهوم أن حرب العصابات تعني الفرار واللجوء للجبال هو من الأخطاء الشائعة التي ما قال بها قادات الحرب المعروفين ،

-حرب العصابات تكمن في الكمائن والإغارة والإستنزاف وهذا لا يتطلب أرض محددة أو شروط لايمكن تجاوزها كما هو منتشر من اللغط بهذا المفهوم ،

-في كل بلد من البلدان ممكن العمل بفن العصابات وحربهم وذلك بما يناسب طبيعتهم واستراتيجيتهم ومناطقهم وأهم شيء بما يخص حاضنتهم الشعبية ،

-حرب العصابات تعتمد على التمسك بمناطق لها خاصيتها الاستراتيجية والشعبية وهي غالباً تكون محدودة كما تعتمد على ترك المناطق التي تكون إستنزاف لمجموعاتها ،

-حرب العصابات تمر بثلاثة مراحل بشكل عام :
مرحلة التجنيد والحفاظ على العنصر
مرحلة إستنزاف العدو
مرحلة الحسم في المدن .

-من الممكن في مرحلة من المراحل دمج الكر والفر مع حرب مواجهة للضرورات بما يكون مكسب لا يأتي إلا به مع ضرورة الحذر والنظر فيما يخص عامل العنصر البشري من حيث التعبئة البديلة في طور الحرب الأولى وحتى ما قبل الحسم الأخير ،

- #فائدة : عبد الكريم خطابي وعمر المختار مارسوا الحرب الخاطفة والحرب المواجهة والحرب البرغوثية في تناغم مميز وذلك بحسب ما كانت تقتضيه المصلحة مع ترجيح المكاسب و هما من أشهر قادات حرب العصابات كما وصفهم قادة غربيون قالوا أنهم تعلموا منهم المهارات .

#الفطنة_الحذر_مبدأ_العصابات

أعلنت روسيا عن إغلاق الأجواء أمام طائرات التحالف الدولي في الشمال مما يوحي للكثيرين وههم يقولونها (لن يبقى إستهداف دولي للهيئة) وعلى ذلك فهي تستطيع أن تتحرك بكوادرها أفضل مما كانت عليه و يجعلهم في راحة ولو قليلًا من "الأمنيات" المعقدة المرهقة ❗,

ونحن نقول الحذر الحذر يا مجاهدين فأنتم أمام خطتين للعدو لا ثالث لهما :

1# : سبق وأن أعلن التحالف الدولي عن تعليق عمله على ما أذكر أو أنه كان على خلاف حاد مع روسيا مما جعل الغالب يظن كظنه اليوم من عدم الإستهداف الدولي أو الحد منه بشكل كبير ، سرعان وعلى حين غرة إنطلقت عملياته بكثافة وقتلت الكثير من المجاهدين وظهر بعدها على العلن أن ذلك تم بالتنسيق وتبادل المعلومات والمواقع بين #روسيا و #امريكا والقصة ليست عنا ببعيد وللأسف فقدنا الكثير من المجاهدين إحداها المجزرة المعروفة لمعسكر تابع يومها لجبهة فتح الشام حيث قتل ما يقارب 100 أخ،

2# : قد فعلًا تتوقف الغارات الدولية لمدة عن إستهداف قيادات أو كوادر في الهيئة بل حتى الغارات الروسية قد تقلل من طلعاتها وإن قصفت قد تجعله قصف متنوع وليس تحديد على جهة الهيئة وذلك في سبيل خلق حالة طمئنينة ينشأ جراءه مع الوقت تسيب أمني على مستوى القيادة للهيئة أو حتى الجند في الجماعة ، و حالة الطمئنية تدفع الكثيرين للتساهل في الحركة وفي الحديث عبر الإتصالات و ربما الظهور المتكرر في مكان واحد ، والعدو عينه ترقب كل خطوة وتلهث وراء كل معلومة وتفاصيل ويجمع البيانات لنفس الهدف أكثر من مرة ليكون #بنك أهدافه و ضرباته فيما بعد أشد دقة .

- لذا من الضروري كلما صرح العدو بما يوحي التهدئة ضد من صنفهم "إرهاب" إعلموا أنه في عجز من القضاء عليه وهذا طبيعي أمام إسلوب أمن حرب العصابات أن يكون المكشوف الواضح في عجز إلى حد بعيد مهما تطور
أمام الوهم "التخفي" وإستباق الدفاع حين تكون طرق الهجوم معلومة ، فمن الهام إبقاء الوعي وتجديد الحذر في كل مجلس ومحفل وعدم إعطاء جانب الأمان للعدو أو التساهل مع عينه الساهرة والتي تكلفه الأموال الباهظة .

-ومن أهم مايهدف له العدو في كلى الحالتين
هو خلق مناخ #للإقتتال الداخلي الفصائلي حيث جربها مرات ونجح فراح يكررها كلما توافقت مع عجزه وفراغ أهدافه الهامة ، لا شك أنه ليس كل إقتتال هو خطأ كما ليس كله صحيح وهذا يعتمد على أسباب وخلفيات ومعلومات نحن لسنا بصددها لكنه بالمجمل هو في أحد مصالح العدو.

-في حرب العصابات يتم الإعتماد في أوقات الحرب الباردة على أمور لا بد عنها للجماعة كي تكون في أحسن حال عند إشتعال المعارك ومنها:
1: تكثيف التدريب للجند وتطوير المهارات
2: جمع المعلومات عن العدو عبر الخلايا
3: التذكير بأسباب الحرب وأهدافها
4: التدريب على مشاريع قتالية بالرصاص الحي
5: الإلتفات للحاضنة بعد الإنشغال بسبب المعارك
6: فتح باب الإنتساب وأستيعاب مختلف الشرائح
7: فعل ما لم يكن ممكن للحاضنة أثناء المعارك
8: السرعة في حل القضايا العسكرية والمدنية
9: التفرغ لبناء مشاريع تمويليه ذاتيه سريه.

والكثير الكثير غير جانب الجلوس في مأمن فالحذر الحذر .

#أمن_الإتصالات
#هام

كثير من مستخدمي برامج التواصل وخاصة الثوار و المجاهدين يتم فقدانهم لأرقامهم بعد فترة وذلك لتعذر وجود شبكة التغطية الخليوية والتي ماعاد أحد تقريباً بحاجتها ، فالحاجة تكمن فقط في أول إستخدام لتفعيل برامج مثل (واتس آب ، تلجرام ، فايبر ، ...) وبعد التفعيل يضع الجهاز على وضعية الطيران لضمان بطارية بعمر أطول وعدم الحاجة للشبكة حيث تتعذر في كثير من المناطق وبعد مدة يتفاجأ المستخدم بتعطيل رقمه وذلك لسياسة شركات الإتصالات مثل (سيرياتل ، mtn) والتي كما أظن في شروطها يتم فقدان المستخدم لرقمه إذا لم يجري عملية إتصال واحدة على الأقل خلال ثلاثة أشهر ، ويتم منح الرقم لمستخدم جديد وهنا يكمن الخطر حيث أن المستخدم الجديد في حال فعل نفس تلك البرامج على الرقم الذي كان لك وبات ملكه فيمكنه إستعادة كل محادثاتك والمجموعات التي كنت فيها !،.

ولتفادي الوقوع بمثل هذا الأمر عليك أن لا تكتفي بإجراء إتصال داخل المدة المحدودة بل هناك طرق بسيطة سهلة تجعلك في مأمن من هذا الجانب وغير معقدة ،.

ففي "واتس آب ، تلجرام ، .." وأغلب البرامج هناك خيارات أمان يمكنك الدخول عليها من خلال #الاعدادات ثم #الخصوصية أو #الأمان فيطلب منك البرنامج وضع رمز من 4 أرقام أو 6 وذلك أنه في حين قام أحد آخر أو أنت نفسك بالتسجيل مرة أخرى في البرنامج سيتم المطالبة بالرمز الذي لا يعرفه سواك أو يتعذر إكمال الدخول للبرنامج وهذا أمر ممتاز ، و في حال نسيت الرمز الذي كنت قد وضعته فيمكنك إضافة بريد إلكتروني يمكنك من خلاله تغيير الرمز في حال نسيانك الرمز الأول .

#إستراتيجية_حرب_العصابات

حرب العصابات من الناحية الإستراتيجية هي مقدمة  الحرب النّظامية وخطة لحرب التّحرير .،
ولما كانت الإستراتيجية تتأثر بالواقع سلباً وإيجاباً، وأنَّ واقع هذه الحرب يبدأ بمجموعة صغيرة تؤمن بمبدأ أو عقيدة، فليس لهذه المجموعة إلا أن تتسلّح بمبادئ إستراتيجية معينة تتيح لها استمرارية وتطوير العمل وهذه المبادئ هي:
1- العمل من خلال تنظيم عقائدي.
2- الحرص على تجنب المواجهات التي تكون إستنزاف.
3- التعبئة وتأييد الشّعب .

تكتيك حرب العصابات:

على الرغم من أنَّ إستراتيجية العصابات دفاعية، فإن تكتيك هذه الحرب هو تعرضي (هجومي)، وعلى الرغم أيضاً من اختلال ميزان القوى ضد مصلحة العصابات على المستوى الإستراتيجي فإنّها تسعى إلى تأمين التفوق على المستوى التعبوي (التكتيكي). وتطبق العصابات أساليب هجومية كالغارات والدوريات والكمائن وحرب الألغام والمتفجرات وقصف المواقع الحساسة بوحدات قصف متحركة (هاونات ومدفعية خفيفة وقاذفات صواريخ)، ومهاجمة المناطق المنعزلة وأرتال العدو والتصدي لطائرات العدو المقاتلة والمروحيات.

وإن هذه الأساليب وغيرها من الوسائل المتطورة تكون فعالة ومؤثرة تعمل على استنزاف جهد الخصم بشرياً ومادياً ومعنوياً، والإبداع والمرونة في الوسائل والأساليب ضروري ومهم لتحقيق مباغتة وإرباك العدو ووفق المعادلة المعروفة التي يستخدمها وزير خارجية الولايات المتحدة الأسبق هنري كيسنجر (يكفي للأنصار والمقاومين أن لا يخسروا حتى يربحوا)

رجال العصابات

وفقاً للقانون الدّولي يعدّ رجال العصابات مشمولين في فئة القوات غير النّظامية ومثلهم كمثل جميع المقاتلين يتمتعون بحقوق مختلفة باختلاف إذا كان النزاع المسلح دولياً أو داخلياً و يعد رجل العصابات شخص يقاتل ضمن قوات غير نظامية مقاتلاً شرعياً في نزاع مسلح دولي شريطة أن يقاتل وفقاً لشروط معينة محددة -غير متوفر في سورية- ،

ومما سبق فإن حرب العصابات هي وسيلة ثورية وعقائدية مسلحة وهي أحد وسائل وتقنيات حروب التحرير التي تستنزف جهد الخصم والاحتلال بالذات بشرياً ومعنوياً ومادياً.

#تكتيك_حرب_العصابات
لمحة : على رجل العصابات أن يضع نصب عينيه وفي فكره بشكل دائم أنه مصلح إجتماعي بحسب إختصاصه وأنه في موضع ومحط الأنظار وكل حركة وكلمة منه هي تحت المجهر ، وأن لا يستهين بهذا أبداً ،ويجب أن يحافظ مقاتل العصابات على حياته في أي معركة، برغم أنه على استعداد دائم للتضحية بنفسه، ويجب ألا يخوض أي معركة أو قتال من دون التأكد أو غلبة الظن من النصر، وأن يؤمن بأن النصر آت في النهاية، وأن كل من لا يؤمن بهذه الحقيقة من المستحيل أن يصبح من مقاتلي العصابات، وعليه أن يمد يد المساعدة إلى الناس طالما أنهم لا يقفون ضده، أو يتآمرون مع الأعداء عليه.

- تكتيكات حرب العصابات
1 ـ معرفة كل شيء عن العدو، عدده وتسليحه وطريقته في القتال، وطبيعة قيادته، وأهدافه، والمصادر التي يعتمد عليها لبلوغ أهدافه.
2 ـ التركيز دوماً على اغتنام ذخيرة من جيش العدو، لسد النقص المزمن في الذخيرة لدى رجال العصابات.
3 ـ إستخدام الذخيرة لدى رجل العصابات بحسبان ، فعليه أن يدرك أن الطلقة لا يأتي بدلها بسهولة .
3 ـ المرونة والنجاعة في القتال وأهدافه، وبحسب تطورات المعركة، والاستعداد لمواجهة أي ظروف لم تكن في الحسبان، وتطوير التكتيك ومفاجأة العدو به، والقدرة على تحويل جميع الوقائع التي تظهر فجأة إلى صالح رجال العصابات.
4 ـ عدم تمكين العدو من القيام بهجوم كاسح، والعمل الدؤوب لإضعافه رويداً رويداً، فإن تم إنهاكه تقوم العصابات بهجوم مضاد، وتتوغل في أراضي العدو، لتهاجم مصادر تموينه وطرق مواصلاته، ونقاط مراقبته، وتسعى قدر المستطاع إلى تأخير مراكز عملياته، والوصول إليه من جميع الأطراف، حسب ظروف وقوة هذه العصابات، حتى يتم الوصول إلى «الضربة الشاملة»، التي يتم خلالها الاقتراب من المناطق والمواقع التي يدافع عنها العدو بقسوة وقوة، بعد أن تتحول الحرب إلى حرب مواقع، ويتصاعد معها التحول إلى مستوى العمل الجماهيري العام وعلى مستوى الدولة بأسرها، الذي يمهد لنصر ساحق، ويكون الهجوم مفاجئ ويصيب الروع في نفس العدو، وبشكل لا يسمح له بأن يلتقط أنفاسه، أو تكون لديه القدرة على المقاومة، ثم يتبع ذلك فترة هدوء خادع، يظن معها مع تبقى من جيش العدو أن رجال العصابات قد رحلوا، فيخلدون إلى الراحة، ويمارسون روتينهم اليومي في معسكراتهم، وعلى حين غرة يجدون أنفسهم أمام هجوم جديد مباغت من العصابات، بينما تركز القوة الرئيسية للعصابات على قطع الطريق على الإمدادات والتعزيزات. 
5 ـ عدم السماح لجنود العدو بالخلود إلى الراحة، بحيث يشعر أنه محاصر في كل لحظة من جميع الجهات. 
6 ـ في المناطق الوعرة جغرافياً، والسهلة عسكرياً، يجب أن يتواصل الهجوم على العدو ليل نهار، أما في الأماكن المنبسطة، فيجب أن يكون الهجوم تحت جنح الظلام.
7 ـ الاستعانة بجماعات متعاطفة مع رجال العصابات، أو ثبت قدرتها على المشاركة في مهام أقل خطورة من عمليات القتال، للقيام بتخريب منظم يرمي أساساً إلى شل حركة جيش العدو، ويثير حالة من السخط العام بين المواطنين ضد النظام الحاكم. 
8 ـ الحذر من أي توسيع غير مدروس لجبهة القتال، والاحتفاظ بتحصينات معينة للعمليات، والعمل دوما على تقويتها طوال مدة الحرب، والاهتمام بجميع التدابير الدفاعية كالخنادق والمتاريس وزرع الألغام، وقطع طرق المواصلات.
9 ـ العمل بدأب ووعي كامل على تجنيد ثوار ومقاتلين جدد.
10 ـ حين يتضخم عدد المقاتلين المنضمين إلى رجال العصابات فيجب تقسيمهم إلى فرق، بما يشبه ما تقوم به خلايا النحل أحياناً، حين ترسل بملكة جديدة إلى منطقة جديدة ومعها قسم من الخلية.
11 ـ تكوين عصابات صغيرة منفصلة تهاجم الخطوط الخلفية للعدو، وتعمل بالأساليب نفسها التي قامت بها الجماعات الأصلية.
12 ـ سرعة الحركة وخفتها، بما يجعل العصابات قادرة على تغيير مواقعها، والانسحاب من مسرح القتال، إذا كان هذا ضرورياً، الأمر الذي يجعلها قادرة على تغيير طبيعة القتال، وتجنب أي نوع من أنواع التطويق، الذي يعد الوسيلة الوحيدة لدى القوات النظامية لإرغام العصابات على الدخول في قتال شرس في وقت لا تكون فيه مستعدة لذلك.
13 ـ في حال قتل أحد أفراد العصابة يجب استرداد ما يحمله من أسلحة وعتاد. ويجب ألا يعتاد العدو وقتاً معيناً تقوم فيه العصابات بتنفيذ هجومها، ولا أماكن محددة تستهدفها، بل من الضروري تنويع ساعات الهجوم والأماكن التي يتم فيها، حتى لا يتمكن العدو من تنظيم دفاعه، أو صنع كمائن لرجال العصابات، كما أن التغيير في زمان الهجمات وأماكنها يصيب العدو بارتباك، ويؤثر كثيراً في معنوياته.
14 ـ من المهم تكوين جهاز إستخبارات، يجمع معلومات دقيقة عن العدو، ويتنبأ بما ينوي القيام به، ويمكن لأفراد هذا الجهاز أن يندسوا بين جنود الأعداء ويطلقوا الشائعات التي ثبط هممهم، وتنال من عزيمتهم، وتضللهم.
15 ـ إستدراج العدو إلى مناطق مناسبة للعصابات وعدم الإنجرار وراء فرض العدو لأرض المعركة .
16 ـ على العصابات الأهتمام بإنشاء ورش خاصة باللباس العسكري وورش تصليح للأسلحة والآليات بشكل أساسي واهتمام كبير لما يعوضهم ويوفر الكثير .
17 ـ استخدام سلاح «التخريب» لأنه شديد التأثير، وهناك نوعان من التخريب: الأول ضد خطوط القتال، والثاني موجه ضد أهداف معينة، مثل المواصلات من جسور وسكك حديدية والاتصالات وبعض الصناعات الحيوية التي تقع تحت سيطرة الحاكم مباشرة .
18 ـ تفادي سلاح الجو بالتمويه المتاح وتجنب التجمع كهيئة أرتال أو نقاط إنطلاق والحذر وتفادي أساليب العدو في تحديد مواقع رجال العصابات .
19 ـ يجب احترام وتقدير عادات وتقاليد سكان المنطقة التي ينشب فيها القتال، وتقتصر المعاملة الصارمة معهم على وقت المعركة، لكن بعد انتهائها يجب ألا تستمر هذه المعاملة الجافة سوى مع العناصر الوضيعة التي تلجأ إلى الفساد والوشاية والقتل .
20 ـ من الضروري تكوين «جماعات مساعدة» حين يتمكن رجال العصابات من محاصرة المدن والدخول إلى بعض أطرافها ،تستعمل تلك الجماعات بالمشاركة بحصار المدن من الداخل وفي القتال شأنها شأن مقاتلي العصابات. 
21 ـ لابد أن يكون لرجال العصابات تنظيم مدني، ينتشر بين الأهالي المؤيدين لهم، ويقوم بمهام عديدة منها جمع التبرعات للمقاتلين، وتوفير الدعم البشري (التجنيد)، وحين يتمكن رجال العصابات من السيطرة على منطقة بكاملها يقوم هذا التنظيم على تكوين محاكم تحكم بين الناس، وتدير مختلف شؤونهم الحياة، وينشر أفكارهم، ويحمس الناس على الانضمام إليهم، ويفند أكاذيب العدو .



#الاستدراج


هو فن ومهارة يتم آستخدامها للحصول على معلومات تخص هدف معين عن طريق شخص مقرب منه أو قريب منه ، و الحصول على تلك المعلومات تكون بطريقة لا توحي للمُستدرج بأي شعور نحو حقيقة الأمر .


- هذا الأسلوب غالباً تستخدمه خلايا العصابات داخل أرض العدو لتقوم بعمليات استهداف نوعية عبر ضرب رؤوس ورموز لدى العدو وهو أحد أهم الطرق المشهورة والتي تعمل العصابات على تطوير المهارات فيها بشكل دائم ومستمر .، وأيضاً في بعض الأحيان تستخدمه مخابرات الدول حين يكون الهدف خارج قبضت الأستجواب .


-خصائص الاستجدراج :

1- جهل المُستدرَج لأي حقيقة تدل أنه يقدم معلومات.

2-تكون المعلومات الناتجة عن الاستدراج صغيرة متفرقة.

3-يعمل المُستدرِج على جمع المعلومات عبر لقاءات عديدة.


-أساليب الاستخراج :

1- أن يكون المدخل للحديث مناسب غير ملفت .

2-في ثنايا الموضوع يتم تدوين المعلومات التي تخص المهمة.

3-عدم تحويل الحديث العام المطروح والمنسجم فيه المُستدرَج.

4- أن يظهر المُستدرِج للمستدرَج أن مستمع ومنسجم ومشارك له في الحديث.

5-جعل المُستدرَج يقود الحديث ليتم إكتشاف وتقييم التالي:

أ- إن كان ثرثار أو كتوم ، ذكي أم غبي ، سريع البديهة.

ب- لأعطاء فرصة للمستدرِج أن يجمع المعلومات في عقله.

د- ليكون للمستدرِج وقت للحديث بعد المتحدث.

6- جعل الحديث يتجه نحو ما يريد المُستدرِج بطرق ملتوية ويكون بشكل طبيعي في السياق وليس بشكل مفاجئ.

7- التصرف بلباقة وتواضع مع المُستدرَج وعدم مقاطعت حديثه بشكل متكرر وجعل الحديث عليه طابع الود .

8- الانتباه لكل حركات المُستدرَج لكشف متى يرتبك ومتى يحاول إخفاء شيء في الحديث وعدم الألحاح عليه بهدف جمع تحقيق نتائج سريعة .

9- إغلاق الحديث بصورة طبيعية مع ترك حالة ودية وخلق ظروف مناسبة للقاء ثاني .


-نقاط ضعف يمكن إستغلالها في الاستدراج :

(الثرثرة..التفاخر..بعض المديح..عادة تقديم النصائح..،)


-حيل الاستدراج :

والحيل تكون بهدف إثارة المُستدرَج لجعله يتكلم بدون أن يفكر .

(ذكر معلومات حقيقية مشاعة لجعله يؤكدها أو ينفيها.. الأختلاف معه جزئياً لضمان أستمرار الحديث.. إطراءه ومدحة وكأنه خبير .. الأيحاء له بأنك تملك معلومات أكثر منه ليتكلم هو دون حساب ويحاول إقناعك أنه أخبر منك.. إظهار عدم التصديق لبعض المعلومات التي يتكلم عنها لدفعه للحديث بشكل أوسع ليثبت صدقه) .


- على عنصر العصابات أن يعرف هذه الأساليب ليس من أجل العمل بها فقد ، بل من أجل أن يكافحها إن شعر أنه هدف للأستدراج وهناك بعض الطرق .


-طرق مقاومة الاستدراج :

1-أحتفظ بما لديك من معلومات دون أن يشعر أحد أنك بالأصل تملك معلومات .

2-تنبه لكل كلمة تقولها أمام الأصدقاء والأقرباء والعامة.

3- أنتبه لكل حديث يُفتح معك من أي شخص وراقب محور الحديث.

4- الحذر من أن يثيرك أحد ليكون لك رد فعل هو بحاجته.

5- أكتشف نقاط ضعفك لتعالجها أو لتقوم بحمايتها من الاستهداف للأستدراج.


#الإستجواب وحيله المتطورة فاحذر ..

وهي غالباً تستخدم ضد خلايا أفراد العصابات لكشف زعماء الخلايا .

(إستراتيجية الإستجواب)

وتعتمد على الحيلة لإهام المُستَجوَب أن المُستجوِب يعرف أكثر مما هو في الواقع يعرف فيعتقد الأول أن لافائدة من المناورة فيعترف ! ..،

وهذه الطريقة عادة يتم إستخدامها من قِبل الإستخبارات في التحقيق مع الخلايا بشكل مباشر أو عبر الإيحاء وبعيداً عن غرف التحقيق وهي طريقة حديثة متبعة،

فغالباً حين يسمع المرء بكلمة إستجواب وتحقيق فيتصور في مخيلته القناع الأسود وأساليب التعذيب لسحب المعلومات وهذه طرق باتت قديمة غير مجدية ...،

فمع تطور أساليب التعذيب كان هناك تطور لأساليب التكتم لدى المتهم فعمدت بعض الأجهزة للأستعانة بعلم النفس وبعض المهارات لكسب المعلومات بدون "كف" و الأساليب المعروفة ،

نضرب مثال لتكون الصورة أوضح:

يكون لدى المحقق معلومات بسيطة صغيرة غير نافعة في الحقيقة ، يقوم باستثمارها بشكل جيد ذكي بالوقت المناسب والطريقة المناسبة مع المُستَجوَب .،

فيقول مثلاً: أنا أعرف كل شيء لكن أريدك أن تعترف لأتأكد أنك متعاون وأساعدك بتخفيف الحكم ولكي تصدقني فأنا حتى أعرف أن زعيمك لون سجادته حمراء! وأعرف نوع طعامه المفضل ....،

هنا يقول المتهم في مخيلته: هؤلاء مخترقيننا بقوة إذاً لا فائدة من الإنكار في معلومات أكبر إذ هم يعرفون معلومات دقيقة جداً كهذه .

وهنا يبدأ المتهم بالأنهيار والإضطراب والتشتت شيئاً فشيئا ..،

ومع بدأ بالإضطراب ينتقل المحقق لأسلوب متمم لهذه الحيلة وهو أن يعيد على المتهم ماكسبه وأخذه من معلومات أثناء التحقيق معه بصياغة جديد !

المتهم المضطرب لن يكتشف الخديعة ولن يستطيع أن يتذكر أن هذه المعلومات هو قالها لكن بصياغة غير هذه !!،

فيعترف .


#إستراتيجية_التأطير


‏(إستراتيجية التأطير)

تعتمد هذه الإستراتيجية على جعل الخيارات محدودة ضمن خيارات مدروسة مسبقاً ثم الدفع إليها وطرحها على أنها الخيارات الوحيدة ..،

‏حيث يقول الخصم بالتمهيد نفسياً و إعلامياً ثم يحاطب خصمه خطاب يظهر عليه طابع الخيارات المتوفرة والحقيقة أنها ليست خيارات بل أمور يريدها الخصم..،

‏فيظن الجهال من الطرف الآخر للخصم هذا أنها خيارات لايتوفر غيرها وأنه لابد من الأخذ بأحدى هذه الخيارات كونهم لايرون سوها بعد تأطيرهم بها فقط..،

‏وتعتمد هذه الأستراتيجية على الحرب النفسية بالدرجة الأولى والعبث بتفكير الطرف الثاني وتشتيته من خلال الترهيب والترغيب ولاحل يكون إلا بالجرأة..،

‏مثال:

في حلبة المصارعة يقوم الأول باستعراض العضلات الكبيرة ليدمر خصمه نفسياً ثم يخيره بين الاستسلام أو الموت بضربة قاضية، الخصم الذكي يختار النزال .


#إستراتيجية

في كل حرب داخلية أو خارجية باردة أو ساخنة يكون اللعب فيها مفتوح لا حدود له ، ومن أبرز وأخطر الأسلحة هو الإعلام ..، حيث فيه يتم إستهداف جماعي للخصم ومناصريه ، ولعل قضية "التسريبات" كانت هي دائماً الأشهر في صراع الدول وحتى الجماعات! كونه قضية حساسة وغالباً يكون لها أبعاد غير تلك الظاهرة التي يتصورها البعض على كونها تسريب هدفه زعزعة الخصم ، بل لها أبعاد أخرى وأخطر وهي بالأصل تعتمد على إستراتيجية قلَّ من يدركها ويكون في وعي منها ..


‏(إستراتيجية كسب المصداقية)

وتعتمد هذه الإستراتيجية على مبدأ رئيسي وهو القول بدءً بالصدق في كشف خفايا الخصم والإستمرار إلى نقطة مفصلية..

‏هذه النقطة المفصلية تكون بأن يقع الخصم في شراك المُسَرِب (الكاشف) للأسرار ويعترف بأن ما كشفه الطرف الأول صحيح وهذا خطأ إستراتيجي لا مبرر له..

‏الطرف الأول يصبر على كشف ما وصل إليه عبر إستخباراته بكل (مصداقية) ليدفع الطرف الثاني إلى الأعتراف أو الإنكار وفي الحالتين يكون هو المستفيد..

‏فإن أنكر الطرف الثاني (هذا نادراً ما يحصل) يكون فقد مصداقيته الداخلية وإن إعترف فيكون قد أعطى مصداقية بالمجان للطرف الأول وهذا خطر له أبعاد..

‏فإن أخذ مصداقية من خلال إعتراف أو تبرير الطرف الثاني.. سيقوم ببث أخبار كاذبة سهلة التصديق كونه كسب المصداقية من لسان (خصمه) لذا الصمت أنجا .


حرب العصابات هي فن ووعي مطلق متجدد ليس له تاريخ حقيقي أو مؤسسين لهذا النوع من الحرب ، فالأسبان كاذبون حين يقولون أنهم من أسسها والأمريكان كذلك والبريطانيين كلهم كاذبون حين يقولون أنهم من أوجدها ، فهذا النوع من فن الحروب هو قديم لا يرتكز على تاريخ حقيقية معروف ، وأتوقع إن كان ولابد أن نضع لها تاريخ فالقبائل العربية القديمة أحق أن ننسب لها مبادئ هذه المهارة كونهم كانوا يعتمدون على الغزو المنظم العشوائي لأجل السيطرة والنفوذ ، لكن نعم الأسبان وغيرهم من أمثال "شيفار" و الصيني الشهير "تسي ماو" هم مُنَّظرين لهذه الحرب (حرب العصابات) حيث هم من كتب عنها الكثير ووضع لها شروط ومبادئ واضحة وأهداف وأبجديات ، رغم أنهم يعترفون أنهم كسبوا بعض الخبرات من خلال التتبع لأخبار قادات عرب مسلمين أمثال "عمر المختار" وعبد الكريم خطابي" وغيرهما رحمهم الله ، لكن الفرق كان أن الغربيين كانوا يكتبون أو يوجد من كتب عنهم ، والعرب المسلمين لم ينشغلوا بالكتابات عن تجاربهم (مذكرات يومية) ، وهذا كان خطأ كون تجاربهم هي الأنجح والأوضح وخاضوا الحرب بأنفسهم ، لذلك نجد كتابات "غيفارا" و"ماو" قيمة جداً وفيها من الواقعية الشيء الثمين المفيد .،

ومع ذلك أقول #حرب_العصابات هي حرب عشوائية منظمة ممتازة يحتاج من يستخدمها فقط للحنكة والدراية والذكاء ولو لم يراجع شيء من الكتب عنها فالكتابات فقط قد تفيده في المعرفة وتفادي الوقوع بتجربة فاشلة ، أما غير ذلك فهي حرب لا تعتمد على أسس صارمة أو قواعد ثابتة .



التسرع دائماً يتسم بالحمق في خوض الحرب ..

التحرك بسرعة كبيرة قد يكون من الغباء لكنه رغم ذلك له إيجابيات كبيرة من النفقات ويحول دون تدهور المعنويات والطاقات ، قد يكون التأني من الحكمة لكنه يجلب معه الهدوء والسكون ، إذا النصر يمكن إحرازه فالتسرع الأحمق أفضل من التأني الماهر ..،

إذا كانت السرعة تعتبر أحياناً عملاً طائشاً لا حكمة منه فالتباطؤ يعتبر عمل أحمق سخيفاً بسبب ما يسببه من إستزاف مخيف لعناصر وموارد الأمة .،

وهنا فالقائد الحكيم يعمل على المخاطرة بين التسرع والباطؤ بحكمة وتقديرات مدروسة فالحرب بالأصل مخاطرة وإلا فهو غير جدير بالقيادة .


الإنتصار والهزيمة في المعارك ليست هذه هي المهارة للقائد ..

التفوق الأعظم هو كسر العدو بدون قتال،

فأعلى درجات البراعة العسكرية هي إعاقة خطط العدو بالهجوم الخاطف المضاد يليها منع قوات العدو من الإلتحام مع باقي قواتها عبر عزلها وقطع خطوط إمدادها وإرباكها ..،

والقائد الذي لا يستطيع التحكم بضجره سيكون من السهل على العدو العبث بقراراته ويدفعه لأمر جنوده بخوض المعركة السريعة الغير مدروسة بشكل سليم ، فيهجم الجنود مثل قطعان النمل أعداد كبيرة سهلة الإستهداف من طرف العدو فيخسر على الأقل ثلث جيشه "ذبح" .


إذا كنت تعرف العدو وتعرف نفسك فلا حاجة للخوف من نتائج مئة معركة .،

وإذا عرفت نفسك ولم تعرف العدو فكل نصر تحرزه يقابلها هزيمة تلقاها .،

أما إذا لم تكن تعرف نفسك ولا العدو فالهزيمة ستكون لك في كل معركة .،


علمك بعدوك يُعَرفك كيف تدافع

وعلمك بنفسك يُعَرفك كيف تهاجم

(الهجوم هو سر الدفاع و الدفاع هو سر التخطيط للهجوم) .

#فن_الحرب


الأسيف عبدُ الرحمن

‏‏#أبقِ_الوعي_حي

هناك تعليقان (2):

  1. ومن الضروري جر الدول التي لهاعداوات مع العدو المباشروكسبها لاشتراك مصالحنا في عدو واحد ولو سياسياً،وهذا يعتمد بشكل كبيرعلى السياسيين وقدرتهم،
    ‏أما ماحصلناه للآن من السياسيين حقيقة هو تجميع الأعداء وتأليب الأصدقاء وجر العداء بأسلوب السياسيين الانهزامي الأقرب للتسول


    تحييد العدو ورد في الأحاديث لكن التسييس
    لم يورد ابدا

    ردحذف
  2. ومن الضروري جر الدول التي لهاعداوات مع العدو المباشروكسبها لاشتراك مصالحنا في عدو واحد ولو سياسياً،وهذا يعتمد بشكل كبيرعلى السياسيين وقدرتهم،
    ‏أما ماحصلناه للآن من السياسيين حقيقة هو تجميع الأعداء وتأليب الأصدقاء وجر العداء بأسلوب السياسيين الانهزامي الأقرب للتسول


    تحييد العدو ورد في الأحاديث لكن التسييس
    لم يورد ابدا

    ردحذف